سلسلة الحساب السّحريّ :

ما الحساب السّحريّ ؟
هو برنامج تطوير عقليّ ممّيز للأطفال مخصّص لتفعيل طاقاتهم العقليّة الكامنة في المرحلة العمريّة الّتي يبلغ فيها العقل ذروة تطوّره و نموّه ( أيّ الأطفال ما بين سنّ الرّابعة و الثّانية عشر ) . صمّم هذا البرنامج لاستثمار السّنوات الاثنتي عشرة الأولى من حياة الأطفال حيث تكون (75%) من القدرات الدّماغية قيد النّموّ و التّطوّر .

ما فوائد الحساب السّحريّ ؟

يفترض العديد من النّاس أنّ تعلّم الحساب الذّهنّي هو مجرّد وسيلة لتحسين السّرعة و الدّقّة و المقدرة على إجراء العمليات الحسابيّة . فعلى سبيل المثال، جمع الأرقام من فئة العشر خانات في غضون ثوان قليلة هو إنجاز مذهل بحدّ ذاته لدى معظم الأطفال الصّغار . و لكن هذه ليست الغاية من البرنامج أبداً . فخلال تعلّم الأطفال الحساب الذّهني على طريقة الحساب السّحريّ فإنهم فعليّاً يكونوا خاضعين لعمليّة تطوير جوانب متعدّدة من قدراتهم الذّهنيّة، فقدرة الأطفال على القيام بالعمليّات الحسابيّة الذّهنيّة بسرعةٍ مذهلة ما هي إلّا النّتيجة النّهائيّة و الطّبيعيّة لتطوير القدرات الذّهنية مثل التّركيز، الملاحظة، التّصوّر، و التّخيّل، و الاستماع و التّذكّر .

تشير الدّراسات الحديثة إلى أنّ حلّ المسائل الحسابيّة من خلال الأباكوس فعّالة جداً في تطوير و تنمية الدّماغ و خاصّة الجانب الأيمن منه، لقد كان الأمر مجرّد نظريّة في بادئ الأمر لكنّه أصبح واقعاً بفضل ما كشفته التّقنيات و الأجهزة الحديثة من نتائج ملموسة للأبحاث الّتي جرت في هذا المجال . يهدف الحساب السّحريّ إلى تطوير الذّكاء البشريّ عن طريق تحسين التّركيز، التّخيل، التّذكّر، الاستماع، الملاحظة و مجموعة أخرى من المهارات الذّهنية الّتي من شأنها إحداث ثورة في مجال تعليم الأطفال و تطوير قدراتهم العقليّة.

الفوائد الأساسيّة لبرنامج الحساب السّحريّ :

  • يطوّر القدرة على التّركيز :

يتمّ تدريب الأطفال على القيام بعملّيات مختلفة بنفس الوقت، حيث يساعد هذا الأمر على تعليمهم التّركيز على الأعمال قيد الإنجاز و إهمال الأمور الأخرى الّتي من شأنها تشتيت انتباههم.

  • يطوّر الملاحظة و الاستماع :

و ذلك من خلال استعمال الـ (Flash Card) ( إحدى أدوات التّدريب العقلي ) عند حلّ مسائل الحساب حيث ينظر الأطفال بشكل خاطف و بلمحة بصريّة سريعة إلى الـ (Flash Card) لتبدأ بعدها عمليات حلّ المسائل الحسابيّة ذهنياً، و هذا الأمر يعزّز قوة الملاحظة و التّذكر عندهم. كذلك الأمر بالنّسبة للاستماع فالأطفال يتدّربون على الاستماع للأرقام مرّة واحدة، و يقوموا بعدها بحلّ هذه المسائل معتمدين فقط على ذاكرتهم و حسن استماعهم النّاتج عن التّدريب المتواصل و الّذي يعمل على تطوير قدراتهم على الاستماع الفاعل .

  • يطوّر التّخيل و التّصوّر :

يتمّ ذلك عن طريق تدريب الأطفال لتكوين نظام أباكوس افتراضي في مخيلتهم و سريعاً ما يبدؤون باستخدام هذا النّظام في حلّ مسائل الحساب، إنّ استخدام الأباكوس التّخيلي باستمرار في حلّ المسائل يساعد على تطوير مهارات الطّفل بشكل كبير .

  • يقوّي الذّاكرة :

خلال التّدريب يقوم الأطفال بالتّعامل مع الأرقام المختلفة على أنّها صور ( صور الخرزات المرتبة على الأباكوس ) و عند حلّ المسائل الرّياضيّة يصبح الأطفال قادرين على أن يتذكّروا لحظياً كلّ صورة جديدة مُشَكّلة على الأباكوس الافتراضي عند القيام بالعمليّات الحسابيّة، إنّ استخدام هذا الأسلوب بشكل مستمرّ من شأنه أن يقوّي ذاكرة الطّفل بشكلٍ عام و خاصّة ما يعرف بالذّاكرة الفوتوغرافية .

  • يعزز السّرعة و الدقّة :

أحد التّحديات الحقيقيّة في برنامج الحساب السّحريّ هو الوقت حيث يتدّرب الأطفال تدريجياً على إعطاء نتائج دقيقة ضمن وقت زمنيّ قصير، إنّ هذا التّحديّ يقوم بتعليم الأطفال استغلال الوقت بالشّكل الأمثل مع الحفاظ على مستوى الدّقّة ذاته .

  • يرقى بمستوى الإبداع :

نظراً لمقدرة البرنامج على تطوير عملية التّخيل و التّصوّر لدى الأطفال بالنّسبة إلى تقوية الذّاكرة و التّركيز و المهارات الذّهنيّة الأخرى، و نظراً لتحفيز و تدريب النّصف الأيمن من الدّماغ، فمن الطّبيعي أن يجد الأطفال أنفسهم و قد أطلقوا العنان لإبداعاتهم فتزيد اهتماماتهم العلميّة و العمليّة و الرّياضية و الفنيّة و ما إلى ذلك .

  • يعزز الثّقة بالنّفس :

إنّ المديح و الإيجابيّة الّتي يحاط بها الطّفل من قبل الأهل، المعلّمين، الأصدقاء، و المجتمع بالإضافة إلى مواجهة جماهير مختلفة خلال احتفالات تقديم العروض و المسابقات المحلّية و الدّوليّة، أضف إلى ذلك الأثر الفعلي لتطوير مهارات الطّفل الأخرى كما ورد أعلاه، كلّ ذلك من شأنه أن يعزّز ثقة الطّفل بنفسه الأمر الّذي سيساعده حتماً على مواجهة مختلف التّحديات المستقبليّة .

  • يقوم ببناء أساس متين في مجال التّحصيل الأكاديمي :

نظراً لتطوير كلّ المعايير السّابقة الذّكر، فإنّه من الطّبيعي أن يكون لدى الأطفال في برنامج الحساب السّحريّ أساس قويّ يمكّنهم من الارتقاء بإمكانيّاتهم العلميّة و تحصيلهم الأكاديميّ بشكل مميّز .

  • يطوّر قدرات حسابيّة ذهنيّة مذهلة :

هذه هي النّتيجة الطّبيعية لبرنامج الحساب السّحريّ الّذي سيساعد الطّفل على التّعامل بطريقةٍ سلسةٍ و ممتعةٍ، إذاً غالباً ما يتطلّب الطّفل وقتاً أقصر في حلّ المسائل الحسابيّة ذهنيّاً مقارنة باستخدام الآلة الحاسبة و بالرّغم من أنّ إحدى نتائج هذا البرنامج هي المقدرة على حلّ المسائل الحسابيّة و بسرعة و بدقّة متناهيتين إلّا أنّه يجب أن نتذكّر دائماً أنّ برنامج الحساب السّحريّ ليس برنامج تدريبٍ و تعزيز مهارات الحساب فحسب، إنّ برنامج الحساب السّحريّ قد تمّ تصميمه لتعليم الأطفال مهارات عقليّة سترافقهم دائماً .

تفاصيل البرنامج :

يُدَرَّسُ المنهاج على (7) مراحل أساسيّة بالإضافة إلى المراحل الثّلاثة الأولى ( مستوى مبتدئ ) ما قبل الأساسيّة لتعليم دروس الجمع و الطّرح و القسمة و الضّرب، إضافة إلى كتاب المستوى المتقدم ( للماستر )

مرفق معها: بطاقات المعداد – لعبة الذاكرة الخاصّة بالمعداد – معداد الأباكوس